تطبيقات التواصل

التليجرام…. ثورة في عالم تطبيقات السوشيال ميديا

إن ذلك التطبيق الروسي الرائع المعروف باسم التليجرام قد استطاع في وقت ليس بطويل أن يخلق لنفسه بصورة ما أو بأخرى مكانًا مميزًا بين تطبيقات عملاقة مثل فيس بوك و واتساب و تويتر بفضل ما يقدمه من مزايا جميلة، فقررنا أن يكون هذا المقال هو مجال لسرد أهمها بما يجعلك تحقق أقصى استفادة منه عند استخدامه أو الثقة به وتحميله فورًا إن كنت لا تزال لا تستعمله.

مساحة تخزين موبايلك في أمان تام

أول هذه المزايا على سبيل المثال لا الحصر أنه يتفادى عيوب الواتساب الذي يحمل كافة الصور على مساحة تخزين هاتفك وإن أردت أن تمسحها لتوفر مساحة فإن الأمر لا يلبث أن تختفي من على التطبيق وهو ما لا يحدث مع التليجرام الذي يحتفظ بالصور الموجودة عليه حتى وإن كان قد تم مسحها من الهاتف.

مجموعات وقنوات

هذا ونجد أنه توجد ميزة أخرى للتليجرام جعلته مفضلا خاصة لأصحاب الأعمال التجارية، وهي أنه ببساطة لا يمكنك أن تنشيء عليه مجموعات وحسب بل وقنوات أيضا تعرض عليها كل ما يهم المشتركين فيها دون أن يتاح لهم فرصة التعليق بعكس المجموعة وهي ميزة نجد أنها لكي تتحقق في الواتس أب لا بد من جعل النشر فقط لأصحاب المجموعة.

استخدام سهل وتشفير عال

إن تحميل التليجرام أيضًا لا يأخذ الكثير من الوقت واستخدامه سهل للغاية ولا توجد به أي تعقيدات من أي نوع، والرسائل عموما التي ترسلها من خلاله محمية بتشفير عال للغاية، على عكس العديد من التطبيقات الأخرى التي لا تحرص على حماية بياناتك وتجعلها متاحة للدخلاء والمتطفلين.

هذا وعلى التليجرام أيضًا لا تشارك النصوص الكتابية والصور وحسب بل حتى الروابط، ونود التنويه أيضًا أنه قد لا يكون حجم انتشاره بين سكان العالم مثل حجم انتشار الواتساب أو حتى الفيس بوك، إلا أنه ينافس بقوة وكل يوم يكسب أرضًا وشعبية جديدة حتى إننا نتوقع له مستقبلا باهرًا للغاية خاصة مع سعي القائمين عليه على تطويره وجعله عمليًا وفي متناول كل البشر.

لا تنسى الاطلاع على مقالثلاث أسباب تجعل الفيس بوك أهم موقع من مواقع السوشيال ميدياوشكرًا على حسن المتابعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى